ما الذي يفعله الجولاني في إدلب؟بـ(الاسماء)..احد الناجين يروي تفاصيل جريمة العدوان بحق 19 صياداً يمنياً قبالة الخوخةطيران العدوان يستهدف ميناء الاصطياد السمكي بالحديدةمنظمة دولية:الهجوم على الحديدة يرفع الأطفال اليمنيين المهددين بالمجاعة إلى 5 ملايينالعدوان السعودي يستهدف منازل وممتلكات المواطنين في رازح بصعدهاستشهاد مواطنين اثنين بغارات استهدفت جرافتهم في الدريهمي بالحديدةإصابة مواطنين بغارة للعدوان استهدفت سيارة في صعدةهكذا يحاولون رفع مسؤولية كارثة الطائرة الروسية عن "إسرائيل"تسوية إدلب «تدوير الإرهابيين»سقوط للطائرة الروسية أم سقوط للمشروع الصهيوني في سوريا؟
   
الصفحة الرئيسة القائمة البريدية البريد الالكتروني البحث سجل الزوار RSS FaceBook
حرمات - سوريا
تصغير الخط تكبير الخط طباعة الصفحة Bookmark and Share
هذا أكثر ما تخشاه واشنطن في سوريا

كشفت صحيفة “واشنطن بوست” عن أن فريقا لا بأس به من الساسة الأمريكيين يخشون تخطيط السوريين وحلفائهم للهجوم على قاعدة التنف الأمريكية هناك.

وأكثر ما يخشاه ساسة واشنطن حسب الصحيفة، إقدام التشكيلات المسلحة الحليفة لإيران في سوريا على حصار التنف جنوب سوريا قرب الحدود مع الأردن والعراق، وقصفها.

وتؤكد المصادر الأمريكية أن القيادة العسكرية في واشنطن لا تريد ضرب هذه الجماعات من الجو تفاديا لانخراط أمريكي أعمق في ما تشهده سوريا.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من جهته، أكد غير مرة رغبته في سحب القوات الأمريكية من سوريا، معتبرا أن الحضور الأمريكي ليس له أي معنى بعد انتهاء العملية العسكرية ضد “داعش” هناك وأن القوات الأمريكية يجب أن تعود إلى البلاد.

يذكر أن مطار التنف العسكري السوري الذي احتلته القوات الأمريكية بذريعة قتال “داعش”، صارت تستخدمه واشنطن مؤخرا في ضرب التشكيلات الحليفة و الرديفة للجيش السوري التي تقاتل فلول “داعش” والزمر المتفرعة عنه.

وخلصت “واشنطن بوست” إلى أن احتفاظ واشنطن بالتنف في سوريا، يعد دليلا واضحا على استعداد الولايات المتحدة لمواجهة ما وصفته بالمد الإيراني في المنطقة.
المصدر: واشنطن بوست


قاعدة التنف الأمريكيةالجماعات المسلحةدونالد ترامبداعشسوريا

02:21 2018/05/14 : أضيف بتاريخ


معرض الصور و الفيديو
 
تابعونا عبر الفيس بوك
الخدمات
البريد الالكتروني
الفيس بوك
 
أقسام الموقع
الصفحة الرئيسية
سجل الزوار
معرض الصور و الفيديو
خدمة البحث
البحث في الموقع
اهلا وسهلا بكم في موقع حرمات لرصد إنتهاك المقدسات