مقتل21 مدنيا اثر انفجار مستودع للاسلحة في ادلب السوريةعودة أكثر من مليون نازح سوري إلى مدنهم منذ 2015أهالي القنيطرة يعودون إلى منازلهم بعد 7 سنوات من التهجيروفاة امرأة من رهائن السويداء المحتجزين لدى "داعش"الجيش الروسي يسقط طائرة مسيرة استهدفت "حميميم""تحرير الشام" لتركيا: سنقطع أياديكم إن مُدّت لسلاحناالاغتيال والخطف يسيطران على إدلب.. الفصائل تجز رؤوس بعضها!عملية عسكرية للجيش السوري لاجتثاث داعش من بادية السويداءحقيقة توجه "الجيش الحر" للسويداء لقتال داعش الى جانب الجيش السوري!"حرب إلكترونية" تطلقها روسيا على جنود اميركا في سوريا!
   
الصفحة الرئيسة القائمة البريدية البريد الالكتروني البحث سجل الزوار RSS FaceBook
حرمات ـ اليمن
تصغير الخط تكبير الخط طباعة الصفحة Bookmark and Share
اليونيسف: 11 مليون طفل يمني بحاجة لمساعدات إنسانية

أكد المدير الاقليمى لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا فى منظمة اليونيسف غيرت كابيليارى، اليوم الأحد، أن أكثر من 11 مليون طفل يمنى بحاجة ماسة لمساعدات إنسانية، مؤكدا أن اليمن أصبح من أسوأ الأماكن بالنسبة للأطفال.

وقال كابيليارى: "اليوم أجد أنه من الإنصاف القول أن اليمن هو من أسوأ الأماكن على وجه الأرض بالنسبة للاطفال.. هناك أكثر من 11 مليون طفل يمنى اليوم بحاجة ماسة للمساعدات الإنسانية، وهذا الأمر يتعلق تقريبا بكل صبى وفتاة يمنية".

وتابع فى مؤتمر صحفى عقده بمقر المنظمة في عمان: "اليوم نقدر أنه كل عشر دقائق هناك طفل فى اليمن يموت من الأمراض التى يمكن الوقاية منها".

وأوضح أن "الحرب فى اليمن هى للأسف حرب على الأطفال، حيث قتل وأصيب إصابة خطرة ما يقرب من خمسة ألاف طفل خلال عامين ونصف عام فقط. فضلا عن تضرر وتدمير آلاف المدارس والمرافق الصحية"، مشيرا إلى أن "نحو مليونى طفل فى اليمن اليوم يعانون من سوء التغذية الحاد".

وحطت فى مطار صنعاء، أمس السبت، طائرة محملة بـ 1،9 مليون لقاح أطفال، فى أول مساعدات تصل إلى العاصمة اليمنية منذ ثلاثة أسابيع حين أغلق تحالف العدوان السعودي بقيادة السعودية كل منافذ البلد الفقير.

وقال كابيليار: "نحن نرحب بإعادة فتح مطار صنعاء أمس (السبت) والذى سمح لنا بإرسال أول قافلة إنسانية تحمل 1،9 مليون جرعة لقاح".

وأوضح أن "هناك حاجة لتطعيم 600 الف طفل فى جميع أنحاء اليمن، مرة أخرى باللقاحات المضادة للدفتريا والتهاب السحايا والسعال الديكى والالتهاب الرئوى والسل".

وتابع: "نحن اليوم بحاجة إلى مزيد من المساعدات الإنسانية والإمدادات فأمدادات الامس لا يمكن أن تكون كافية".

وأكد أن "هناك سفنًا تابعة لليونيسف فى طريقها إلى ميناء الحديدة، تحمل أغذية علاجية سريعة الاستخدام، ومساعدات للأطفال الذين يعانون من سوء التغذية، وأقراص الكلوريدين من أجل ضمان مياه شرب معقمة، وإمدادات طبية لدعم الوقاية والعلاج من الإسهال الحاد والكوليرا".
المصدر: وكالات


منظمة اليونيسفالمساعدات الإنسانيةالأطفالالحرباللقحات الطبيةاليمن

01:52 2017/11/27 : أضيف بتاريخ


معرض الصور و الفيديو
 
تابعونا عبر الفيس بوك
الخدمات
البريد الالكتروني
الفيس بوك
 
أقسام الموقع
الصفحة الرئيسية
سجل الزوار
معرض الصور و الفيديو
خدمة البحث
البحث في الموقع
اهلا وسهلا بكم في موقع حرمات لرصد إنتهاك المقدسات